كيفية علاج سكري الحمل والتعامل معه

How to treat and deal with gestational diabetes

كيفية علاج سكري الحمل والتعامل معه
0

في وقتنا الحالي علاج سكري الحمل أصبح متوفر وسهل، وسكري الحمل هو من أكثر الأمراض التي لا يوجد منها خوف أو قلق، ولكن يجب أن تكون الأم على وعي وقدر كافي لما يحدث معها من تطورات للجنين وتغيرات في مستويات السكر وضغط الدم لديها فهي يجب أن تكون لديها المعرفة بطرق علاج سكري الحمل حتى إذا حدثت لديها إصابة به تكون لديها المعرفة التي تساعدها على التعافي منه.

الوقاية وعلاج سكري الحمل

للوقاية من سكري الحمل لم يثبت وجود ما يساعد على ذلك.
ولكن يتوجب على الأم المتابعة المستمرة مع الطبيب قبل حدوث الحمل.
وذلك لأن اكتشاف الأعراض مبكرا يؤدي إلى قلة الأخطار والآثار الجانبية على الأم والطفل.
كما أن العناية بالصحة يعمل على تقليل خطر الإصابة بسكري الحمل لدى النساء ومنهم اللاتي تمت إصابتهم به من قبل.
كما ينصح بتناول الأطعمة المفيدة للجسم والحرص على تناول الطعام الذي يحتوي على الألياف.
والتقليل من الأطعمة التي تحتوي على دهون وسعرات حرارية عالية.
كما يجب تناول القدر الكافي من الخضروات والفاكهة والتنويع بين أنواع الأطعمة المختلفة للاستفادة من كل مكوناتها.
ذلك للحفاظ على الصحة وتجنب حدوث أي أعراض خطيرة يمكن أن تؤدي للإصابة بسكري الحمل.

مضاعفات سكري الحمل

إذا حدثت مضاعفات وأصيبت إحدى النساء بسكري الحمل فإن ذلك يتبعه عدة أعراض ومضاعفات يمكن أن تؤثر على صحتها.
من هذه المضاعفات:
زيادة مستوى ضغط الدم حيث يؤثر سكري الحمل على ضغط الدم.
فيمكن أن يؤدي إلى إرتفاعه وربما يصحب ذلك تسمم للحمل.
هذه الأعراض تؤثر سلبيا على صحة الطفل وكذلك الأم.
في حالة الإصابة بسكري الحمل فإن ذلك يصعب الولادة الطبيعية على الأم لذا قد تخضع لولادة الجنين قيصريا.
عند الإصابة بسكري الحمل لأول مرة فإن ذلك يعنى احتمالية الإصابة به في حالات الحمل القادمة.
كما أن خطره يمكن أن يمتد لدى النساء التي أصبن به حتى يصل إلى الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

المؤثرات التي تؤثر على طفلك

عند الإصابة بداء سكري الحمل فليست الأم فقط من تتأثر بذلك فقد يصاب الطفل ببعض الأمراض.
من تلك الأمراض:
زيادة وزن الطفل:
مما يؤثر على الولادة وزيادة الوزن تكون بأن يتعدى حجم الطفل عن 9 كيلوغرام.
هذا مما يصعب عملية الولادة فقد يعاني الطفل من الاختناق في قناة الولادة.
في هذه الحالة لا تصلح الولادة الطبيعية لذا تلجأ الأم للولادة القيصرية.
الولادة قبل موعدها:
يحدث ذلك عند زيادة السكر لدى الأم.
أو قد يكون سبب ذلك هو زيادة وزن الطفل فتلجأ الأم إلى ولادة الطفل قبل موعده حتى لا يزيد أكثر من ذلك فيتعرض للخطر.
إصابة الطفل بضيق تنفس:
عندما تكون الأم تعاني من مرض السكري وتلد الطفل في وقت مبكر فيكون الطفل يعاني من صعوبة في التنفس.
إصابة الطفل بنقص سكر الدم:
وذلك بعد ولادته بوقت قليل ويتم إعادة تنظيم مستوى السكر عنده بإعطاء الطفل محلول وريدي من سكر الجلوكوز.
قد يصاب الطفل على المدى البعيد بداء السكري من النوع الثاني كما يمكن أن يزداد وزنه عن المستوى الطبيعى.
عندما تكون الأم مصابة بداء السكري ولا تخضع للعلاج وأخذ الأدوية اللازمة فقد يتعرض طفلها للوفاة بعد ولادته بأيام قليلة أو قد يموت في رحم الأم قبل الولادة.
مع تقدم الطب وتطوره فإن علاج سكري الحمل اصبح متوفر ولا يوجد خوف منها، ولكن يجب أن تكون الأم لديها متابعة جيدة أثناء فترة الحمل في تنظيم مستويات سكر الدم خوفا من أن تطور إلى مراحل أصعب فيما بعد.
________________________________________________________________
المصادر:

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.