نسبة السكر الطبيعية بالدم عند الإنسان

The normal blood sugar level

نسبة السكر الطبيعية بالدم عند اللإنسان
0

نسبة السكر الطبيعية بالدم تختلف من شخص الى آخر بحسب عدد من العوامل منها العمر والحالة الصحية العامة للشخص والنظام الغذائي وأسلوب معيشة الفرد، وعادة ما يستعين الأطباء بعدد من الاختبارات المعملية للتأكد من نسبة السكر في الدم مثل تحليل السكر التراكمي وتحليل الدم الفاطر والصائم.

الأطعمة المناسبة لمريض السكرى

  1. يعتبر النظام الغذائي الصحي والمتوازن من أهم المقومات التي يجب أن يهتم بها مريض السكري لتجنب ارتفاع سكري الدم والتعرض لأي مضاعفات ضارة، ويجب أن يتجنب مريض السكري تناول كميات من الكربوهيدرات والسكريات المصنعة والدهون.
  2. الألياف الغذائية من أهم الأطعمة التي تساعد على استقرار معدل سكر الدم، وتتوفر الألياف الطبيعية في الحبوب الكاملة مثل القمح والشعير والشوفان، كما انها تعطى إحساس بالشبع
  3. المكسرات من أهم الأطعمة التي تحتوي على دهون صحية وبروتينات وفيتامينات ومعادن تعمل على ضبط معدل هرمون الأنسولين في الدم
  4. البروتينات: المتوافرة في البيض والأسماك واللحوم البيضاء والحمراء، تعمل على ضبط مستويات سكر الدم، كما أنها تساعد على زيادة استجابة الجسم للأنسولين.

معدل السكر الطبيعي للصائم

  • تكون نسبة السكر في الدم للإنسان الطبيعي الغير مصاب بالسكري في تحليل الدم الصائم أقل من 100 ملغ/ ديسيلتر
  • أما بالنسبة للأشخاص الذين لديهم مقدمات السكري فإن نسبة سكر الدم الصائم تكون من 100 الى 120 ملغ/ ديسيلتر
  • أما بالنسبة لمريض السكر فان نسبة السكر في الدم في التحليل الصائم اعلى من 130 ملغ/ ديسيلتر

نسبة السكر الطبيعية بالدم

يعتبر تحليل الدم التراكمي هو أكثر التحاليل المعملية دقة للتعرف على نسبة السكر في الدم، وتختلف نسبة سكر الدم من شخص إلى آخر، فنجد:

  • نسبة سكر الدم في التحليل التراكمي لمريض السكرى أكثر من 6.4%
  • أما بالنسبة للشخص الذي يعاني من مقدمات السكري فيكون مستوى السكر في الدم في اختبار التراكمي بين 5.7 إلى 6.4%.
  • أما بالنسبة للشخص السليم الغير مريض فإن معدل سكر الدم لديه يكون بين 4 إلى 5.7%

وهكذا نكون قد أوضحنا نسبة السكر الطبيعية بالدم و معدل السكر الطبيعي للصائم وأهم الأطعمة المناسبة الصحية لمرضى السكرى.
________________________________________________________________________________________________________
المصدر
medicalnewstoday

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.