مشاكل السمنة وتأثيرها السلبي على الأطفال

Obesity problems and its negative impact on children

مشاكل السمنة وتأثيرها السلبي على الأطفال
0

مشاكل السمنة من الأمراض التي ينتج عنها العديد من التأثيرات النفسية والجسدية، فهي لا تؤثر على مظهر الجسم الخارجي فقط بل تعود بأضرار عديدة على الصحة البدنية وتجعل الشخص معرض للعديد من الأمراض الأخرى التي تؤثر على وظائف الجسم المختلفة بالإضافة إلى المشكلات النفسية التي يتعرض لها الشخص وما ينتج عنها من قلة الثقة بالنفس ومواجهة الآخرين وغيرها من مشاكل السمنة الأخرى التي تحدث.

مشاكل السمنة الصحية

توجد مخاطر وأضرار صحية لمشاكل السمنة.
فهي قد تصيب الجسم باضطراب ضربات القلب.
المشاكل المرتبطة بها بشكل عام هي:

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • السكتة الدماغية.
  • زيادة مستوى الكوليسترول.
  • الإصابة بالسكري.
  • الإصابة بسرطان القولون والبنكرياس وبطانة الرحم.
  • حدوث مشكلات في المرارة والعمود الفقري
  • انقطاع النفس خلال النوم مما يجعل بعض الأشخاص يصدرون أصوات عالية خلال النوم.
  • يمكن أن يصاب الشخص بالنقرس الذي يؤثر على المفاصل نتيجة زيادة الوزن.

يمكن للشخص أن يتخلص من ذلك إذا فقد بعض الوزن الزائد واستمر على نشاط بدني ونظام غذائي جيد.

اليوم العالمي للسمنة

اليوم العالمي للسمنة هو يوم 11 أكتوبر.
السمنة من الأمراض التي انتشرت بشكل واسع حتى أنها وصل إلى 2.8 مليون شخص مصاب بها كل سنة في إقليم أوروبا.
يشكل هذا العدد نسبة كبيرة من الرجال والنساء حيث وصل إلى 23% من النساء و20% من الرجال. 
بالإضافة إلى ذلك فهي تسبب العديد من المشكلات الصحية بما في ذلك مشكلات القلب والأوعية الدموية وغيرها من الأمراض.

وصمة العار الناتجة عن السمنة التي تصيب الأطفال بشكل خاص

إن وصمة العار المرتبطة بالسمنة من الأشياء المنتشرة. 
حيث تصل نسبة من يعانون من تلك الوصمة في أوروبا إلى حوالي 18.5%.
أما بالنسبة للصين الذين يعانون من السمنة المفرطة فقد وصلت النسبة إلى 38%.
حيث يشتكي العديد من هؤلاء الأشخاص من وصمة العار التي يواجهونها من قبل معلميهم مما يؤثر على مستوياتهم التعليمية ومن جانب أصحاب العمل وحتى أفراد العائلة.
هذه الوصمة تجعلهم يشعرون بالاكتئاب والقلق وعدم الثقة بالنفس والإهمال في الأنشطة البدنية والصحية خاصة لدى الأطفال صغار السن.
وقد أوضحت بعض الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة يكونوا أكثر عرضة للتنمر من غيرهم بنسبة تصل إلى 63% وقد تصل لدى البعض إلى الانتحار.

لذا فإن مشاكل السمنة تسبب الإصابة بوصمة العار وهي واحدة من المشكلات التي تواجه أصحاب الوزن الزائد خاصة الأطفال الذي يكون أكثر تأثرا بالعالم المحيط، بالإضافة إلى المشكلات البدنية والصحية والمشكلات الاجتماعية التي تعود عليهم وعلى كل المصابين بالسمنة بشكل عام.

المصادر:

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.