لماذ فيتامين دال مهم للحامل ؟

0

فيتامين دال للحامل .. يُعتقد أن نقص فيتامين دال شائع بين النساء الحوامل، وقد وجد أنه مرتبط بزيادة خطر الإصابة بمقدمات تسمم الحمل وسكري الحمل والولادة المبكرة وغيرها من الحالات الخاصة بالأنسجة.

تعمل مكملات فيتامين د للحامل على تحسين حالة فيتامين دال للحامل وقد تقلل من خطر الإصابة بمقدمات الارتعاج أو تسمم الحمل وانخفاض الوزن عند الولادة والولادة المبكرة.

لذلك سواء كنتِ تخططين للحمل أو حاملا، عليك معرفة مستوى فيتامين د في جسمك لأسباب عديدة منها أنه يؤثر على عديد من الوظائف الحيوية للمرأة، ويجب معرفة نسبته بداية من بلوغها سن 14 عاما حتى بعد 50 عاما.

أسباب نقص فيتامين د :

جسم الإنسان يقوم بتكوين فيتامين دال من الكوليسترول عندما تتعرض البشرة لأشعة الشمس، فضلا عن الحصول عليه من بعض الأطعمة مثل الأسماك الدهنية ومنتجات الألبان المدعمة به، وإن كان تكوينه من الأكل يحدث بنسب ضئيلة، لكنه مهم.

وتعد أهم 7 أسباب لنقص فيتامين دال هي :

  • التقدم في العمر.
  • السمنة.
  • عدم تناول كثير من الأسماك أو منتجات الألبان.
  • قلة أو إنعدام التعرض للشمس “30 دقيقة” يوميا.
  • ذوات البشرة السمراء يعانين من نقصه، لأن الميلانين يمنع امتصاص فيتامين دال من الشمس.
  • فشل القناة الهضمية في استيعاب امتصاص فيتامين دال بشكل كاف.

مخاطر نقص فيتامين دال للحامل :

وتوضح الدراسات الطبية الحديثة أن نقص فيتامين د للحامل يسبب أعراضا مرضية كثيرة ومختلفة، منها الاكتئاب أو التوتر، وتساقط شديد في الشعر، ونقص الكالسيوم، ومتلازمة حساسية الجهاز التنفسي، فضلا عن ضعف جهاز المناعة والشعور بالإجهاد المستمر والتعب المزمن.

كما يؤدي إلى تأخر الإنجاب، والإجهاض المتكرر، وفشل الحقن المجهري، وتقلصات في العضلات، وتكرار نوبات الشد العصبي على فترات قصيرة، والولادة المبكرة، وقصور في نمو الجنين، أي يولد الطفل بأقل من الوزن الطبيعي (2.5 كيلو)، وزيادة نسبة احتمالات الولادة القيصرية، فضلا عن الإصابة بتسمم الحمل.

لذا يجب دائما تشجيع النساء الحوامل على الحصول على التغذية الكافية الغنية بالفيتامينات وعلى رأسها بالطبع فيتامين دال، كما يجب عليه تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيامين دال.

المصدر:

World Health Organization

U.S. Departmaent Of Health

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.