لكل امرأة ترغب في البحث عن كريمات تبييض وتفتيح لإظهار جمال أنوثتها، تعالى معنا عبر موقعDunyaya على أفضل كريمات تفتيح البشرة ومواصفات الكريمات المناسبة للبشرة. بجانب التعرف على الطرق الأخرى التي تساعد في تفتيح البشرة بشكل آمن سواء كانت طرق طبية أو طبيعية.

العوامل التي تؤدي إلى اسمرار البشرة

توجد بعض العوامل التي تتسبب في اسمرار البشرة منها:

  • التعرق في المناطق الحساسة يتسبب في تغير لون الجلد، لأن العرق يحتوي على مواد سامة لو تركت على الجلد أدت إلى تغير لون الجلد.
  • الاحتكاك في المناطق الحساسة يتسبب في تغيير لونها، لهذا ينصح بعدم ارتداء الملابس الضيقة التي تساعد على زيادة الاحتكاك.
  • التقدم في العمر يؤدي إلى اختلاف نسبة الهرمونات في الجسم بالشكل الذي يؤثر على تغيير لون الجلد.
  • كثرة التعرض للشمس يساهم في اسمرار الجلد والإصابة بالتصبغات والنمش والكلف على البشرة.
  • التخلص من الشعر الموجود في الوجه أو المناطق الحساسة بطريقة خاطئة من خلال استخدام كريمات إزالة الشعر أو ماكينات الحلاقة.
  • تراكم خلايا الجلد الميتة وعدم التخلص منها مما يتسبب في ظهور الحبوب والبثور بجانب اسمرار البشرة.

ما هي كريمات تبييض وتفتيح البشرة ؟

تستعمل  كريمات تفتيح البشرة أو كريمات تفتيح المناطق الحساسة في علاج البقع الداكنة التي تصيب البشرة التي تنتج بسبب التعرض لأشعة الشمس أو العرق أو غيرها من الأسباب.

يمكن الحصول على هذه الكريمات بسهولة من الصيدليات أو محلات التجميل، لكن يجب الاهتمام باختيار أنواع توفر الترطيب والحماية والنعومة والنضارة للبشرة.

مكونات  كريمات تفتيح للبشره

عند اختيار كريمات تفتيح بشكل عام يفضل البحث فيها عن المكونات الآتية:

  • حامض الريتين الذي يساهم في تقشير البشرة والتخلص من خلايا الجلد الميتة.
  • حامض الألفا هيدروكسي الذي يقوم بتحلل خلايا الجلد الميتة التي تتراكم على البشرة وبالتالي يسهل التخلص منها.
  • فيتامين c الذي يحافظ على نعومة ونضارة البشرة.

مخاطر استعمال كريمات تبييض وتفتيح

ينبغي الحذر من التعرض لمخاطر استعمال كريمات تفتيح بشره بشكل مبالغ فيه خاصة في الحالات الآتية:

  • في فترة الحمل ينبغي اختيار كريمات لا تحتوي على مادة ريتين A ويفضل اختيار أنواع أخرى من الكريمات آمنة على المرأة الحامل في تلك الفترة قبل التعرض لأشعة الشمس.
  • بعض الكريمات تحتوي على نسبة من الزئبق، ينبغي الابتعاد عن استعمال هذه الكريمات لأن الإفراط في استعمالها يؤدي إلى مشاكل عصبية ونفسية وخلل في الكليتين أو ضرر للجنين وذلك بسبب حدوث تسمم الزئبق.
  • الاستعمال المفرط لأي نوع من كريمات تفتيح بشره قد يتسبب في تقدم سن البشرة وظهور بعض التجاعيد عليها وعلامات التقدم في العمر.
  • استخدام هذه الكريمات بشكل مفرط يتسبب في زيادة معدل الإصابة بسرطان الجلد خاصة لو تم التعرض لأشعة الشمس المباشرة بعد استعمال هذه الكريمات.
  • كريمات البشرة التي تحتوي الستيرويدات قد تتسبب في ترقق الجلد والإصابة بالجروح وحب الشباب والبثور.
  • كما أن مادة الستيرويدات الموجودة في بعض المنتجات تتسبب في انخفاض هرمون التستوستيرون الذي يتسبب في حدوث مشاكل نفسية وتقلب حاد في المزاج.
  • الهيدروكينون الموجود في بعض الأنواع من الكريمات قد يتسبب في تغير لون البشرة عند الإفراط في استعماله.
  • يعاني الكثير من الأشخاص للحساسية الزائدة التي تنتج من استخدام هذه الكريمات الخاصة بتفتيح البشرة.

العوامل التي تحدد لون البشرة

ينبغي معرفة العوامل التي تلعب دور كبير في تحديد لون البشرة وحدوث أي تغيير يطرأ عليها وهي تتمثل في الآتي:

  • التعرض المفرط لأشعة الشمس يتسبب في اسمرار البشرة وظهور البقع الداكنة من عليه.
  • الهرمونات.
  • التقدم في العمر والتعرض لأي مواد كيميائية.
  • الجفاف في فصل الشتاء يتسبب في بهتان لون البشرة.

بعض البقع التي تصيب البشرة قد تختفي تدريجيًا، البعض الآخر يحتاج إلى التدخل الطبي أو الجراحي.

الطرق الآمنة لاستعمال كريمات تفتيح للبشره

لكي تحقق كريمات تبييض وتفتيح الهدف المرجو منها دون ترك أي أضرار جانبية ينبغي اتباع الآتي:

  • استشارة الطبيب المتخصص قبل استعمال أي نوع من هذه الكريمات خاصة الأنواع التي تباع بدون وصفة طبية.
  • التعرف على قائمة الكريمات التي تحتوي على الزئبق في مكوناتها والابتعاد عن هذه المنتجات.
  • في حالة ما إذا الكريم يحتوي على الهيدروكينون، يبنغي التأكد من أنه لا يحتوي على أكثر من 2% من هذه المادة الكيميائية.
  • ينصح بتقشير البشرة كل أسبوع بشكل آمن وبالاعتماد على المنتجات الطبيعية لكي يتم التخلص من خلايا الجلد الميتة للحصول استفادة أفضل من استعمال كريمات تبييض وتفتيح البشرة.
  • لو كانت البشرة شديدة الجفاف، ينبغي استعمال أقنعة طبيعي تمنح البشرة الترطيب بجانب استخدام الكريمات بحيث لا يتم الاعتماد على الكريمات فقط في ترطيب البشرة.

مدى استجابة البشرة مع كريمات التفتيح

  • كل شهر تتجدد خلايا البشرة بعد الدورة الشهرية مباشرة، لهذا فإن نتائج كريمات تفتيح البشرة لن تظهر في ليلة وضحاها.
  • يختلف تأثير كريمات البشرة من حالة إلى أخرى على حسب عملية الأيض الخاصة بكل امرأة.
  • في الغالب تظهر علامات الشيخوخة والتقدم في العمر بعد مرور ثلاثة أسابيع من استعمال هذه الكريمات ويزداد الشعور بالتحسن بتأثير هذه الكريمات بعد شهر من العلاج.
  • يختلف تأثير الكريم من بشرة لأخرى على حسب التضرر والتصبغ الموجود في البشرة.
  • العمر يلعب دور كبير في اختلاف سرعة تأثير الكريم على البشرة.
  • تتفاعل كريمات البشرة مع جميع طبقات الجلد بداية من الطبقة الخارجية في البشرة إلى طبقة الأدمة ولهذا قد تستغرق عملية تفتيح البشرة بعض الوقت للوصول إلى نتائج ملحوظة.

تفتيح البشرة بالليزر

  • يعد الليزر من أفضل وأسرع الطرق التي تساهم في تفتيح البشرة والجسم بالكامل ويكون ذلك من خلال الاعتماد على أشعة الليزر الفوق بنفسجية التي تخترق طبقات الجلد وتحفز مادة الكولاجين في البشرة.
  • من المشاكل التي تنتج لدى بعض الناس من الاعتماد على الليزر في تفتيح البشرة هو تهيج واحمرار البشرة أو تكون سائل أصفر اللون على الجلد.
  • ينبغي أن يهتم المريض بتغطية الأماكن التي يتم علاجها بالليزر عن طريق ضمادة وذلك للحفاظ عليها بقدر الإمكان من وصول البكتيريا إليها.
  • يجب العلم أن الإفراط في استعمال الليزر على البشرة قد يتسبب في اسمرار البشرة أو ظهور حبوب وبثور على البشرة، بجانب أن استعمال الليزر بطريقة خاطئة قد ينتج عنها ندبات على البشرة.

كريمات تفتيح البشرة مع البشرة السمراء

تعمل كريمات تفتيح البشرة على التخلص من التصبغات الجلدية والبقع التي تنتج في البشرة بسبب نقص مادة الميلانين الموجودة في البشرة.

أما في حالة البشرة السمراء فلن تقوم هذه الكريمات بتفتيح درجة البشرة إلا بقدر محدود لأنها لا تستطيع التأثير على لون البشرة الطبيعي.

كريمات تفتيح البشرة والحبوب

تعمل كريمات تفتيح البشرة كما سبق أن ذكرنا على القضاء على تصبغات البشرة، لكن مشكلة الحبوب تحتاج إلى كريمات تحد من ظهور الحبوب والبثور.

لكن ينصح موقع دنيايا من تعاني من حبوب البشرة اختيار كريمات بشرة ذات تركيبة خفيفة مع استعمال غسول مناسب للبشرة للتخلص من الأوساخ التي تتراكم عليها.

طرق تفتيح البشرة

تختلف الطرق التي يمكن الاعتماد عليها في تفتيح البشرة بجانب استخدام ، كريمات تفتيح للبشره ومن هذه الطرق ما يلي:

أحماض الوجه

تعمل الأحماض الطبيعية على التخلص من الطبقة الخارجية من البشرة وتقوم بتحلل البكتيريا الجلدية في الخلايا وبالتالي يتم تفتيح وتنعيم البشرة.

يمكن الاعتماد على الأحماض التي تباع في الصيدليات مثل حمض كوجيك أو ألفا هيدروكسي في التخلص من الطبقة الخارجية من الجلد.

التقشير الكيميائي

يساهم التقشير الكيميائي في التخلص من البقع الداكنة على البشرة ويخفي أضرار الشمس والكلف الذي يصيب البشرة.

ينبغي الاعتدال في استعمال التقشير الكيميائي لعدم تضرر البشرة وإصابتها بالحساسية.

التقشير باستعمال الليزر

يعمل الليزر على التخلص من فرط تصبغ البشرة خاصة وأنه يزيل الطبقة الخارجية من البشرة، بجانب قدرته على شد البشرة.

كريمات تفتيح المناطق الحساسة

لكي تقوم كريمات تفتيح المناطق الحساسة بمفعولها ينبغي اتباع الآتي:

  • لا يتم وضع الكريم على الأماكن الملتهبة أو المصابة بالحبوب.
  • لا يتم وضع مستحضرات التجميل على البشرة الحساسة في وقت العلاج باستخدام تلك الكريمات.
  • تغسل المنطقة الحساسة بشكل جيد وتجفف برفق قبل وضع الكريم عليها.
  • تغسل اليدين أيضًا جيدًا قبل وضع الكريم على البشرة لعدم انتقال البكتيريا من اليدين إلى البشرة.
  • يفضل شراء المنتجات التركية لأنها منتجات عالية الجودة بجانب الاهتمام بقراءة محتويات الكريم والابتعاد عن المكونات الضارة مثل الزئبق وغيره.
  • يفضل وضع الكريم على المنطقة الحساسة قبل النوم.
  • الكريمات التي توضع على الكريمات المنطقة الحساسة يجب أن تكون مناسبة لطبيعة البشرة الحساسة لكي لا تتسبب في تهيج البشرة.
  • لا يجب التعرض لأشعة الشمس المباشرة بعد وضع الكريمات لعدم تضرر الجلد، بل يجب وضع كريم واقي ضد أشعة الشمس قبل الخروج للشمس.

نصائح للعناية بالبشرة وتفتيحها

هذه المجموعة من النصائح تساعد في الحفاظ على بشرة نضرة فاتحة اللون ذات إشراقة وحيوية وهي كالتالي:

  • الاهتمام بشرب مقدار كافي من الماء كل يوم فيما لا يقل عن ثمانية أكواب في اليوم للحصول على الترطيب المناسب للبشرة.
  • الحرص على تناول الخضروات والفواكه الطازجة، بجانب الأطعمة التي تختوي على الأوميجا 3 والأحماض الدهنية، لأن البشرة تحتاج إلى الفيتامينات والعناصر المختلفة من أجل صحتها.
  • اختيار منتجات العناية بالبشرة التي لا تحتوي على مركبات كيميائية.
  • يفضل الاعتماد على الخلطات والوصفات الطبيعية التي تساهم في اكتساب البشرة النضارة والحيوية.
  • غسل البشرة من خلال اختيار غسول مناسب مرتين في اليوم للتخلص من الأتربة والقاذورات والجراثيم العالقة في البشرة.
  • مراعاة تقشير البشرة مرة كل أسبوع، لأن التخلص من خلايا الجلد الميتة يساهم في امتصاص العناصر الغذائية في الكريمات والخلطات الطبيعية.
  • قبل القيام بأي وصفة أو خلطة طبيعية يفضل عمل حمام بخار على البشرة لتفتيح مسامات البشرة وتحقيق نتائج أفضل من هذه الوصفات.
  • بعد استخدام أي وصفة ينبغي غلق مسامات البشرة عن طريق تمرير قطعة من الثلج على البشرة.
  • ينصح بتقليل تناول السكريات، المقليات، الدهون الدسمة، الكافيين، لأن كل هذه العوامل تضر البشرة.
  • ينصح بالابتعاد عن التدخين وشرب الكحول لمن يرغب في الحصول على بشرة صحية.
  • معرفة نوع البشرة يساهم في اختيار منتجات ترطيب أو تجميل أو كريمات مناسبة مع طبيعة البشرة.

في النهاية ينبغي أن تتم استشارة الطبيب المتخصص عند اختيار منتجات تفتيح البشرة للتعرف على المنتجات الآمنة على البشرة والطريقة السليمة لها لعدم التضرر من أي أعراض جانبية نتيجة استعمال هذه الكريمات بطريقة خاطئة.